تساعية الأمّ تريزا

تساعية القدّيسة الأُمّ تيريزا دي كالكوتا اليوم الخامس

ثق بيسوع ثقة عمياء

تساعية القدّيسة الأُمّ تيريزا دي كالكوتا

اليوم الخامس: ثق بيسوع ثقة عمياء

“ثق بالله الحنون، الذي يحبُّنا، ويهتم بنا، ويرى كلَّ شيء ويعرفُ كل شيء ويمكنه عمل كل شيء لخيرنا وخير النفوس”.

“أحببه بكل ثقة بدون النظر إلى الوراء وبدون خوف. سلّم ذاتك كلياً ليسوع. فهو سيستخدمك لتحقيق أمور كثيرةٍ بشرط أن تؤمن بحبه لك، أكثر بكثير من ضعفك. آمن به، ثق به ثقةً مطلقة وعمياء لأنه يسوع”.

“يسوع لا يتغير أبداً… ثق به بكل حُب، ثق به بابتسامة عريضة، آمن دائماً بأنه هو الطريق إلى الآب، وأنه هو النور في عالم الظلام هذا”.

“علينا أن نرفع أنظارنا إلى أعلى بكل صدق ونقول: “أنا أستطيع كلَّ شيءٍ في المسيح الذي يقويني”. يجب أن يكون لديك بسبب تصريح القديس بولس هذا، نوع من الثقة للقيام بعملك- أو بالأحرى بعمل الله- الفعّال والكامل مع يسوع ولأجل يسوع. عليك أن تقتنع بأنك لا تستطيع أن تعمل شيئاً وحدك، وأنك لا تملك شيئاً سوى الخطيئة والضعف والشقاء، وبأنَّ كل هبات الطبيعة والنعمة التي تمتلكها هي عطية من الله”.

“ومريم أيضاً أظهرت تلك الثقة التامّة في الله بقبولها أن يتّم بواسطتها خطته الخلاصية بالرغم من أنها لا شيء، فقد كانت تعلم أن القدير يستطيع أن يصنع بها وبواسطتها العظائم. لقد وثقت. عندما قالت “نعم” له – انتهى الأمر. لم تشك أبداً”.

فكرة اليوم: “الثقة بالله تفعل كل شيء. ان الله يحتاج إلى فراغنا وحقارتنا وليس إلى امتلائنا” (من ذواتنا أو من هبات الطبيعة أو النعمة… إلخ).

اطلب نعمة الثقة الثابتة في قوة الله ومحبته لكَ وللناس أجمعين.

صلاة إلى القديسة تيريزا من كالكوتا

أيتها الطوباوية تيريزا من كالكوتا، لقد سمحت ليسوع المتعطش حبًا على الصليب أن يصبح شعلةً حيةً في داخلك، فأصبحت نور محبته للجميع. تضرّعي إلى قلب يسوع من أجلي (هنا تطلب النعمة). علّميني أن أسمح ليسوع أن ينفذَ ويمتلك تمامًا كل كياني، ليتسنّى لحياتي أيضًا أن تُشعَّ نوره ومحبته للآخرين. آمين

3 مرات الأبانا، السلام والمجد

يا قلب مريم الطاهر، سبب سرورنا، صلّي لأجلي.

أيتها القديسة تيريزا من كالكوتّا، صلّي لأجلي.

اشترك بالنشرة البريدية للموقع

أدخل بريدك الإلكتروني للإشتراك في هذا الموقع لتستقبل أحدث المواضيع من خلال البريد الإلكتروني.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.