تساعية للقديس خوسيماريا إسكريفا

تساعيّة من أجل الحصول على عمل للقديس خوسيماريا إسكريفا – اليوم السادس

تساعيّة القديس خوسيماريا إسكريفا – من أجل الحصول على عمل

اليوم السادس – اعملوا بصحبة الله وبنيّة صافية

تأمّلات: خواطر القديس خوسيماريا إسكريفا

– طوال اليوم، عليك أن تكون في حوار ثابت مع الله، يتغذّى ، إذا لزم الأمر، من نفس ظروف حياتك المهنية.

– مصلوبك – كونك مسيحيّاً، عليك أ تحمل دائماً معك مصلوبك. وأن تضعه على طاولة عملك وأن تقبّله قبل أن تخلد إلى الراحة، وعندما تستيقظ: وعندما يتمرّد جسمك على نفسك المسكينة، قبّله أيضاً.

– ضع على مكتب عملك، في غرفتك، في محفظتك، صورة لسيّدتنا العذراء وألقي عليها نظرة عندما تبدأ عملك، وأنت تنجزه، وعندما تنهيه. وسوف تحصل لك على القوة (أؤكد لك ذلك) لتجعل من مهنتك حوار محبة مع الله.

 

للعثور على عمل

من أجل أ يعطيني الله وظيفة شريفة وكريمة ويفتح عينيّ حتّى أفهم أنّه دائما إلى جانبي، ومن أجل أن أجتهد لأكون في حضرة الله خلال وقت عملي، مستعيناً بخفية بصليب صغير، و بصورة للسيدة العذراء أو بصورة لقديس لدي تقوى تجاهه.

 

للقيام بالعمل كما يجب

من أجل أ يساعدني الله ويفتح عيني حتّى أفهم أنّه دائما إلى جانبي عندما أعمل،

وحتى لا أفقد هذه النّظرة الرائعة ، أجتهد لأكون في حضرة الله خلال وقت عملي، مستعيناً بخفية و كما “المنبّه الصباحي” بصليب صغير وبصورة للسيدة العذراء أو بصورة لقديس لدي تقوى تجاهه وأن أضع هذه

“المنبّهات ” في مكان أستطيع أ أراهم باستمرار دون أن أعلقهم أو أعرضهم.

 

صلاة القديس خوسيماريا إسكريفا

أللهم, يا من وهبت بواسطة العذراء الكلية القداسة، نعماً غزيرة للقديس الكاهن خوسيماريا وذلك بإختياروسيلة وفيّة لتأسيس “عمل الله” (Opus Dei) طريقاً لتقديس النفس من خلال العمل المهني وتأدية الواجبات المسيحية العادية، إجعلني أعرف كيف أحوّل كل لحظات حياتي وظروفها، إلى فرص لأحبك ولأخدم الكنيسة والحبر الأعظم والنفوس كلها بفرح وبساطة دروب الأرض مضيئاً بنور الإيمان والمحبة.

إمنحني بشفاعة القديس خوسيماريا النعمة التي اطلبها. آمين

أبانا، السلام، المجد

اشترك بالنشرة البريدية للموقع

أدخل بريدك الإلكتروني للإشتراك في هذا الموقع لتستقبل أحدث المواضيع من خلال البريد الإلكتروني.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.