صلوات

صـلاة الى الملاك ميخائيل لطلب حمايته في السنة الجديدة

صـلاة الى الملاك ميخائيل (تتلى سـجودا):

لطلب حمايته في السنة الجديدة
+ باسم الآب والابن والروح القدس الاله الواحد ـ آمين


أيها الملاك ميخائيل ورئيس الملائكة وأمير الجنود السماويّة المجيد، دافع عنّا في صراعنا ضد رئاسات وسلاطين وولاة هذا العالم ، عالم الظلمة وضد الارواح الشريرة التي “تجول في السماويّات”.
تعال لمعونة البشر الذين خلقهم الله خالدين وصنعهم على صورة ذاته.
وافتداهم بثمن باهظ  من ظلم الشيطان . والآن أيضا ، أنت بذاتك ايها الملاك ميخائيل مع جميع جيوش الملائكة الطوباويين، حارب في معركة الرب كما صارعت في البدء لوسيفورس كبير المتعجرفين وملائكته الكُفّار.
فهـو يجـول الارض من جميع الجهات ويدخل في جميع الامكنة بهدف إلغاء إسـم الله ومسـيحه ولكي يخفي ويقضي ويُضِل في الهلاك الذي ليس له نهاية، الارواح التي يجب أن يكللها المجد الابدي.
إن التنين المؤذي يُسَرّب خلسة الى فاسدي الاخلاق وأصحاب القلوب الفاسقة وابـلا من الدناءآت مع جراثيم خُبثه وروح الكذب والنفاق والتجديف، كما ينقـل اليهم نفحات الرذيلة القاتلة والدّعارة والاثم والظلم العام .

إن الكنيسة المقدّسة، عروسة الحمل الطاهر ها هي مُشبَعة مرارة ومرتوية من السموم من قبل أعداء ماكرين وقد وضعوا أيديهم الكافرة على كل ما تبغيه من المقدسات حيث نُصِب كرسي القديس بطرس ومنبر الحقيقة، هناك وضعوا عرش رذائلهم بالكفر حتى اذا ضربوا الراعي يتشتّت القطيع.
أيّها الملاك ميخائيل ، القائـد الذي لا يقهـر، كُن حاضرا مع شعب الله الذي يصارع روح الشـّر والظـلـم، أعـطـه الغـلـبـة واجعـله ينتصر. إن الكنيسة المقدسة تكرّمك كحارسها وحاميها وهي تمجدك بصفتك مدافع عنها ضد جميع القوات المؤذية على الارض وفي الجحيم.
ولقد أوكل اليك الرب أن تقود النفوس المفتداة الى مكان السعادة العظمى. فاسأل الله، الـه السلام، أن يسـحـق الشـيطان تحـت أقدامنا، حتى لايعـود يقوى على ارتهان الناس أسرى، ولا على الضرر بالكنيسـة.
إرفع صلواتنا في حضرة الاله العـلـي لـكي تأتينا سريعا مراحم الرب واقبض على التنين، الحيّة القديمة الذي هو ابليس والشيطان وقيـّـده واطرحه في الهاوية لئلا يعود ويضل الامم إننا إذ نثق بحمايتك وشفاعتك، وبفضل السلطة المكرّسة لأمنا الكنيسة المقدسة، نشرع، وكلنا ثقة، بالرّد على الهجمات الشيطانية الخادعة.
باسم ربنا والهنا يسوع المسيح . امين.

اشترك بالنشرة البريدية للموقع

أدخل بريدك الإلكتروني للإشتراك في هذا الموقع لتستقبل أحدث المواضيع من خلال البريد الإلكتروني.

الوسوم

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.