معجزات القربان الأقدس

معجزة جديدة؟! القربان المقدس ينزف أثناء ساعة سجود في مركز لإعادة تأهيل المدمنين

اليوم 13 نيسان في بوينس آيرس، الأرجنتين، أسقف مقاطعة سانتا فِيْ، الأرجنتين يحقّق في نزف القربان المقدس المعروض في شعاع إفخارستي. شهود كثيرون أبلغوا عن رؤيتهم القربان ينزف أثناء ساعة سجود في منزل لإعادة تأهيل مدمني المخدرات.


أعلن الأسقف لويس فرنانديز من أبرشية رافائيلا أنه سيتم إجراء تحقيق لدراسة ما حدث في وقت سابق من هذا الأسبوع، عندما كانت مجموعة من الشباب يشاركون في ساعة سجود وعبادة للقربان المقدس، شاهدوا أثناءها مادة حمراء تبدو أنها دم، تظهر في القربانة المكرّسة المعروضة أمامهم على المذبح.

حدث ذلك يوم الثلاثاء من الأسبوع المقدس. كان عدد من الشبّان يصلّون أمام القربان الأقدس في مركز القديس ميخائيل (سان ميغيل) لإعادة تأهيل مدمني المخدّرات في حيّ غيميس، عندما لاحظوا تغييراً في القربانة البيضاء.

وقال خوان ترنينغو منسّق مركز سان ميغيل ان هناك “لوناً أحمراً قاتم، يخرج من القربان المقدس بينما كان الشباب يرتّلون ويصلون”.
وفقا لوكالة أنباء إيكا، عندما علم الأسقف فرنانديز بما حدث، ذهب ومعه الأب ألسيدس سوبو إلى الموقع.
وكان الأسقف هو الذي أخذ القربان من المكان من أجل المضي قدما في التحقيق.
ويشير بيان صادر عن أبرشية رافائيلا إلى أن “الكنيسة في هذه الحالات وغيرها من القضايا المماثلة تطلب الحكم على الحدث بحكمة وتأنّي بهدف إلقاء الضوء وتفسير حقيقة الحدث”.
“على مر التاريخ، تلقت الكنيسة الكثير من الشهادات والمعجزات تثبت الوجود الحقيقي والجوهري ليسوع المسيح في الإفخارستيا، في هذا المظهرالفريد. هذه الحالات ليست شائعة ولا بسيطة في طبيعتها. والكنيسة تبحث في الأمر”.

اشترك بالنشرة البريدية للموقع

أدخل بريدك الإلكتروني للإشتراك في هذا الموقع لتستقبل أحدث المواضيع من خلال البريد الإلكتروني.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.