صلوات وتأملات أعضاء الحركة

هل تريد أن تفهم رسائل العذراء بشكل أفضل؟ جرّب أسلوب الحركة المريمية في فهم الرسائل

هل تعتقدون أن العالم سيتغيّر بكل بساطة لمجرّد أن السيدة العذراء تزوّدنا برسائل سماوية تدعونا فيها الى تلاوة الوردية، المشاركة في القدّاس الإلهي، الصوم وغيرها من الأمور التي تكرّرها رسائل العذراء ؟
الأمر ليس بهذه السهولة! العالم متمركز في اتّجاهه ويرفض تغيير مساره بالرغم من أن هذا المسار قد يؤدّي الى هلاكه.
لذلك تأتينا العذراء المباركة، وليس من باب الصدفة أنها ترتدي ثوباً رمادي اللون. فاللون الرمادي في العهد القديم وفي زمن المسيح كان يدلّ على الخدمة – أتت العذراء كخادمة مستعدّة للعمل، والعمل الجاد الذي ليس فيه كلل، من أجل تخليصنا من الفوضى التي يغرق فيها عالمنا.
فهي منذ بداية ظهوراتها تشجّعنا، تشهد لنا، توبّخنا، ترشدنا، وتدفعنا جميعاً من خلال حبّها الأمومي، كي نغيّر مسار حياتنا.
وهذا ما تؤكّده السيّدة العذراء في رسالتها الأخيرة في2017\1\2 :
أنا معكم. وأعرِّفُكم إليَّ من خلالِ هذه الزيارات، ومن خلالِ هذه الكلمات. أرغبُ في أن أَشهَدَ لكم عن حبِّي وعن رِعايتي الأُمُوميّة.


فكيف يمكننا مساعدة هذه الأمّ الحنون؟ الجواب بكل بساطة هو أن نتبع إرشاداتها! أي أن نلبّي بكل حبّ ما تطلبه منا. وهنا قد نجد صعوبة أحياناً، إذ لا ندرك عمق كلماتها. بالتأكيد هناك كلمات بسيطة التعبير في رسائل العذراء وتصل مباشرة الى القلب. كلمات تُشعرنا بصدق وشفافية حبّ قلب مريم الطاهر لنا، وسعادتها في وجودها بيننا، وحزنها على أولادها البعيدين عن محبّة الله. مع ذلك هناك كلمات لا يمكن استيعاب قوّتها وإدراك معناها الخفيّ دون الصلاة من قلب متواضع ومحبّ.
لذلك ننصح كل من يريد التعمّق في رسائل العذراء القدّيسة أن يتبع الخطوات التالية نهار 2 و 25 من الشهر، وهو ينتظر بصبر وقلبه يضطرم شوقاً لمعرفة مضمون الرسالة. لا تقرأ الرسالة فور نشرها بل قم أوّلاً بهذه الخطوات:

1- صلِّ الى الروح القدس قبل قراءة الرسالة
2- ألقِ التحيّة على على العذراء واتلُ مرة السلام عليك
3- إقرأ الرسالة بتأنّي عدّة مرات
4- أشكر الأمّ السماوية على نعمة حضورها ورسائلها
5- عُد في اليوم التالي وأقرأ الرسالة

إذا اتّبعت هذه الخطوات الخمس، فسوف تنجلي لك أسرار الرسالة وتتكلّم السيّدة العذراء الى قلبك من خلال رسالتها!
نقترح عليكم فيما يلي صلاة قوية للروح القدس وصلاة الى العذراء من أروع صلوات البابا يوحنا بولس الثاني:
– هلم ايها الروح الخالق وزر نفوس مؤمنيك، وأملأ من النعمة النازلة من علٍ القلوب التي خلقتها. يا من ندعوك مرشداً، هبة الله العلي ، نبعا ًحيّاً ومحبة، وتكريساً لا منظورا ً. انت الروح صاحب المواهب السبع، إصبع يد الآب، روح الحق الذي وعد به الآب، وملهم اقوالنا.
اشعل فينا نورك، واملأ قلوبنا حبّاً، وشدّد اجسادنا الضعيفة، وقوّها على الدوام. ابعد عنا العدو، واعطنا سلامك دون إبطاء، فنتلاف، بقيادتك وإرشادك كل شر وخطأ. عرفنا بالأب، واكشف لنا عن الابن، واجعلنا ايها الروح، روحهما أن نؤمن بك دائما. المجد لله الآب، وللأبن القائم من بين الأموت، وللروح القدس المعزي، الآن وفي كل الدهور.

صلاة القديس البابا يوحنا بولس الثاني
يا مريم الحبل بلا دنس، أمّي.
عيشي في داخلي، إعملي بي، تكلّمي فيّ وبواسطتي.
فكّري خواطرك في عقلي. أحبّي من خلال قلبي
أعطيني تصرّفاتك ومشاعرك
علّميني، قوديني وأرشديني الى يسوع.
أصلحي، أنيري ووسّعي أفكاري وسلوكي.
املكي على روحي. سيطري على كامل كياني وحياتي.
حوّليها الى نفسك.
أميلي نفسي الى السجود والشكر المتواصل
صلّي فيَّ ومن خلالي.
اسمحي لي أن أحيا فيكِ
وأبقيني في هذا الإتّحاد معك الى الأبد. امين

 

بعد أن تستخدم وسيلة الحركة المريمية في فهم رسائل العذراء وإن كنت تشعر أنها أفادتك، يسرّنا أن تشاركنا بخبرتك في تعليق او في رسالة خاصة.

اشترك بالنشرة البريدية للموقع

أدخل بريدك الإلكتروني للإشتراك في هذا الموقع لتستقبل أحدث المواضيع من خلال البريد الإلكتروني.

الوسوم

مقالات ذات صلة

رأي واحد على “هل تريد أن تفهم رسائل العذراء بشكل أفضل؟ جرّب أسلوب الحركة المريمية في فهم الرسائل”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.